MQROO2
الموقع العربي الأول المختص بعلم النفس - تأسس عام 2011

أثاث غرفة المعيشة وبعض التوصيات لاقتناء المناسب.

0

أثاث غرفة المعيشة

غرفة الجلوس أو غرفة الجلوس تعتبر غرفة في المنزل بغرض الاسترخاء والاجتماعيات. وتُسمى هذه الغرفة أحيانًا بالغرفةِ الأمامية عندما تقع بالقربِ من المدخل الرئيسي في واجهة المنزل. وقد يُستخدَم مصطلح حجرة الجلوس أحيانًا بالترادف مع غرفة المعيشة، على الرغم من أن غرفة الجلوس قد توجد أيضًا في الفندق أو أي مكان من الأماكن العامة الأخرى. ولقد تمت صياغة مصطلح غرفة المعيشة في أواخرِ القرن التاسع عشر أو بدايات القرن العشرين.

وفي المنازل التي لا توجد فيها ردهة أو غرفة استقبال رسمية، قد تؤدي غرفة المعيشة أيضًا وظيفة غرفة الاستقبال.

تحتوي غرفة المعيشة الغربية العادية على قطع أثاث مثل: أريكة، وكراسي، ومناضد متفرقة، ومكتبة، ومصابيح كهربائية، وسجاد، أو قطع أخرى من الأثاث. و عادةً ما تحتوي غرف الجلوس في المملكة المتحدة ونيوزيلاندا على مستوقد. كما توجد في اليابان غرفة جلوس تسمى واشيتسو أرضيتها مغطاة بالتاتامي وهي عبارة عن حصيرةٍ صغيرة يستطيع الناس الجلوس عليها بشكلٍ مريح.

وفي المنازل الأكبر حجمًا في الولايات المتحدة وكندا، تختص غرفة المعيشة بأغراضٍ ترفيهية أكثر رسميةً وهدوءًا، بينما توجد غرفة منفصلة مثل: المختلى أو غرفة العائلة، أو غرفة الاستجمام و هي غرف تُستَخدَم لقضاءِ أوقات الفراغ أو للترفيه غير الرسمي بشكلٍ عام. و تجمع الغرفة الضخمة ما بين وظيفةٍ أو أكثر من وظائفِ تلك الغرف.

غرف المعيشة في التصميم الداخلي

أسس تصميم غرف المعيشة: الأثاث البسيط: في التصاميم البسيطة يجب اختيار قطع الأثاث بصورة تنسجم مع المساحة المتوفرة، فإذا كانت الغرفة ذو مساحة واسعة من الجيد اختيار أرائك كبيرة الحجم، أمّا إذا كانت الغرفة ذو مساحة ضيّقة فمن الأفضل اختيار أرائك صغيرة، بعد ذلك يتم اختيار لون الأرائك مع اللون المحدّد للجدران،

ويفضّل اختيار ألوان هادئة ومريحة للغرفة، مع البعد عن تلك الفاقعة والقوية، هناك عدة خيارات للأرضيات المختلفة، منها البورسلان وباركية وسيراميك تجذب، ولكن من الأسس المهمة أن تكون السجادة التي تغطي الأرضية تتناسق مع لون الأثاث، ومشغولة من الفرو أو الصوف، مع البعد عن الحرير لأنه ليس عملياً ولا يحتمل الاستهلاك المستمر، والنتيجة هي خفة وبساطة الأثاث مع لمسات حديثة.

اختيار الألوان: يجب اختيارة بحكمة وأن يكون كل لون له قيمة معنوية وفكر يؤثر في الشعور الذي يجعلك هذا اللون تشعر به، وعندما تحاول أن تبحث عن الاسترخاء والسَّكينة في المنزل يجب أن تختار الألوان بحكمة، لأنه إذا زادت كمية اللون مهما كنت تحبه بشكل مبالغ فيه سوف يؤثر عليك بالعكس بمعنى أن تأثيره عليك سيكون سلبي. فعند اختيار ألوان جدران غرفة المعيشة يجب الاعتماد في ذلك على مساحة الغرفة وأيضًا على كيفية توزيع الإضاءة بها، في حالة كانت الغرفة صغيرة يجب استعمال دهان ذات ألوان فاتحة، حيث أنها تزيد من مساحة الغرفة، ولكن أيضًا يمكن استخدام الألوان الداكنة التي تحسن من الجو المزاجي للغرفة وتجعلها أكثر دفءً، ومن الجيد دهان الغرفة بالألوان الحارة سواء كان الفاتح منها مثل الأصفر الكناري أو الكريمي تغير المظهر العام للغرفة وتضيف الإحساس الجيد للنفس، ولا يمكن استعمال الألوان الباردة حيث أنها تجعل المظهر رسميًا بشكل لا يتناسب مع غرف المعيشة.

الألوان الجريئة: يعد هذا الأسس متعدد الأنماط مثل الفن البوهيمي في الديكور يُعتبر من اللمسات المثالية التي يمكنك اختيارها وتغمرك بجاذبية، فجمال النمط البوهيمي في التصميم يرمز للحرية المطلقة في اختيار تفاصيل الغرفة وعدم التقييد بأي قيود في التصميم، نرى اختيار التابلوهات الفنية على الجدار مميزة بروحها الخاصة التي اندمجت مع الغرفة وألوانها وتعكس التفاصيل الشخصية لصاحب المنزل وذوقه الفني، فقد يختار المصمم الأريكة  وهو أنسب اختيار للمساحات الصغيرة ليجعلها تبدو أكثر اتساعاً، أكثر ما يميز تلك الغرفة هي الألوان النارية وانسجامها مع لمسة اللون الرمادي الحيادية فنرى لمسات الوردي والبرتقالي تتجلي بجمالها الدافئ وسطوع ألوانها داخل الغرفة.

استغلال فراغ أكبر: الابتعاد عن استخدام الأثاث غير الضروري، والاكتفاء بقطع الأثاث الضرورية، كالأريكة وطاولة المنتصف، فمن الأفضل استخدام الأثاث ذي اللون الفاتح؛ فإنّه يعطي شعورًا باتّساع المساحة، كما يُفضّل استخدام الطاولات المصنوعة من الزجاج، التخفيف من استخدام التُحف والاكسسورارات غير الضرورية؛ فإنّها تجعل المكان يبدو ضيقًا أكثر. كما ينصح البعد عن الإكثار من اللوحات الجداريّة، توزيع الأضواء بشكل عادل في أنحاء الغرفة، والسماح لضوء الشمس بالدخول إلى الغرفة بأكبر قدر ممكن، وبذلك يكون قد بيّن المقال كيف تجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر بخطواتٍ بسيطة، استخدام السجاد صغيرِ الحجم، والابتعاد عن ذلك الذي يغطّي أرضية الغرفة بشكلٍ كامل. مواد المتطلبات الأساسية لغرف المعيشة: يجب أن تكون صديقة للبيئة، وبغض النظر عن الحلول الداخلية والأسلوب، فإن الخشب الطبيعي أو سيكون خيارًا جيداً، ولكن يجب ألا ننسى البلاستيك أيضًا، خلافا للاعتقاد الشائع، يمكن أن يكون آمناً، ولكن يجب عليك طلب شهادات خاصة من البائع، مؤكداً سلامته. يجب أن يدوم الأثاث لفترة طويلة، لأنه من النادر ما يتم إجراء الإصلاحات لمدة عام أو أكثر، لذلك تحتاج إلى اختيار مواد قوية ودائمة تستمر لمدة عشر سنوات على الأقل. اختيار الأثاث المناسب بدرجة مثالية من المتانة، يجب إزالة الضرر الميكانيكي والخدوش والأوساخ بسهولة أو غير مرئية. يجب أن تكون المواد المثالية سهلة التنظيف، حتى بدون استخدام منتجات التنظيف الخاصة.

إيجابيات وسلبيات لغرف المعيشة: الإيجابيات الرئيسية: مجموعة متنوعة من الأشكال والأحجام من الوحدات، هذه الحقيقة تشير إلى أنه يمكنك اختيار الخيار المثالي لأي مسكن، سواء كانت شقة فسيحة أو صغيرة جداً. الأحجام صغيرة تبدو متقنة المظهر وجذابة من الناحية الجمالية، فهي تتلاءم بسهولة مع العديد من التصميمات الداخلية دون التحميل الزائد ولا تزنها. سهل الاستخدام من السهل جدًا استخدام قطع الأثاث هذه ، مما يجعلها أكثر شعبية من إصدارات الخزانة لا تحتاج إلى معرفة خاصة أو بنية بدنية قوية. السلبيات الرئيسية: عدم وجود ديكور منحوت كقاعدة عامة، لا يحتوي هذا الأثاث على ديكور معقد، يكاد يكون من المستحيل العثور على تفاصيل منحوتة جميلة تبدو رائعة في التصميمات الداخلية الكلاسيكية الفاخرة. عدم القدرة على إنشاء داخلية فريدة، نادرا ما ستظهر مجموعة تصميم أنيقة مع هذا الأثاث، كقاعدة عامة يحتوي على شكل بسيط إلى حد ما. الأحجام القياسية في معظم الحالات، يتم إنتاج أجزاء من الأنظمة المعيارية بأحجام قياسية، مضاعفات من 5 و 10 لهذا السبب، من الصعب جدًا العثور على الخيار المثالي لغرفة مدمجة.

الجمع بين الألوان في غرفة المعيشة:

اللون الأزرق: إذا كنت تبحث عن تصميم غير عادي للجدران في غرفة المعيشة، فيمكنك الاهتمام باللون الأزرق، احيانًا ما يستخدم لتصميم غرف المعيشة، هو الأكثر طلب في غرف النوم، ولكن إذا قمت بزخرفة الجدران في غرفة مشتركة مع خلفية زرقاء من ظلال مختلفة، سوف تحصل عليها مكان هادئ لقضاء وقت ممتع، لون أزرق غني يجعل الغرفة أكثر نبلاوسمو، وتساعد الظلال الخفيفة في التوليف بطريقة سلمية، كما تبدو الخلفيات الزرقاء متناسقة في الداخل من غرفة مزينة بأسلوب البحر الأبيض المتوسط، كذلك ستشتمل الظلال المشبعة من اللون الأزرق أو الماء، أو حتى النيلي تمامًا داخل المقصورة الداخلية للغرفة الفسيحة بأسلوب الشباب، تزين الأسطح الزرقاء الخفيفة الغرفة بأسلوب كلاسيكي.

اللون الرمادي: نظام ألوان آخر مشوق للإهتمام هي الجدران الرمادية، للحظة الأولى، يبدو هذا اللون مملة وساكنة لكن في الواقع، يحتوي على العديد من الظلال التي تم دمجها بشكل مثالي مع ألوان الباستيل مع نغمات غنية مشرقة.

البيج: مثل اللون الرمادي، يمكن أن يسمى هذا اللون محايد بشكل عام، درجات اللون البيج دافئة وتسهم في خلق جو مريح في الغرفة، لون البيج ناعم ومكتوم، لذا إذا كان لديك الكثير من تفاصيل الألوان في غرفة المعيشة، فيمكنك استخدام خلفية باللون البيج، لتخفيف التنوع قليلا.

الأبيض: يمكن استخدام اسطح الجدار الأبيض للغرض نفسه، صحيح أن الأمر يستحق أن نأخذ في عين الاعتبار حقيقة أن اللون الأبيض يسيطر دائمًا على الداخل، ما تبقى من ظلال حتى جذاب ومشرق، ولكن اللون الأبيض يسمح لك حقا لخلق جو متناغم وسلمي في الغرفة، يتضح أن هذه الإضاءة الداخلية فاتحة جدًا وخفيفة، ويبدو أن الغرفة أكثر اتساعًا من ذلك بكثير.

البرتقالي: الجدران البرتقالية المشعة في غرفة المعيشة هي أيضا غامضة جدا، هذا اللون الغني يحسن المزاج ويجعل من الداخل أكثر دفئًا وطمأنينة، اللون البرتقالي سيكون مفيداً لأولئك الذين هم معرضين للكآبة، لأنه في مثل هذا الجو المشمس الساطع، سوف يزيد نشاطك، اللون البرتقالي يسير على ما يرام مع نفس الألوان الدافئة الأصفروالأحمر والبني، كما أن الخلفيات البرتقالية تتناسب مع المناطق الداخلية من غرف معيشة الشباب في أسلوب حديث أو دور علوي. في هذه الحالة، ليس فقط الجدران، ولكن أيضا الأثاث والأشياء الزخرفية يمكن أن تكون مشرقة. اللون الأخضر: هذا اللون هو أكثر شيوعاً، يظهر أن ظلال اللون الأخضر جيد للبصر وللراحة النفسية، خاصة إذا كنت تستخدم ألوانها الخفيفة، تستطيع هذه الألوان، من بين أشياء أخرى، بتوسيع المساحة بشكل مرئي. لهذا الغرض، يركز المصممون باستخدام الزيتون والنعناع أو أي ظلال باستيل أخرى، فإن ظلال الظلام تبدو خضراء مفيدة، تبدو ألوان الفستق أو الزمردة الغنية أو الألوان الخضراء الداكنة فاخرة، ينبغي استخدامها في غرف واسعة، حيث أن الغرف الصغيرة ذات الجدران الداكنة تبدو أصغر.

اللون البني: يعاني هذا اللون كثير بالتجاهل من الناس، معتبرين أنه باهت للغاية، ولكن من الناحية العملية، يمكن لظلال اللون البني أن تجعل الغرفة مريحة للنظر، من وجهة نظر نفسية، إنه بني نربطه بالرفاهية والاستقرار، بل يبدو جدار القرميد وورق الجدران البني على نفس القدر من الخير في الغرفة المشتركة، وبما أن اللون البني اللون الموجود في الطبيعة، فإن تفاصيل مثل الأثاث الخشبي الطبيعي وجلود الحيوانات والزهور الطازجة يتم الجمع بينها بشكل جيد، حيث يمكن استبدالها عن طريق التقليد الاصطناعي. على سبيل المثال، الأرائك المنجدة تحت جلد النباتات الاصطناعية والحيوانات في أحواض خشبية ستسمح لك هذه المجموعة بإعادة بناء جو التهدئة في الغابة.

نقاط يجب مراعتها في غرفة المعيشة

أول نقطة يجب أن تراعيها في غرفة المعيشة.. هو تحديد وظيفة الغرفة حسب احتياجات ونظام أسرتك، فمثلاً إذا كنتِ ستضعين الكومبيوتر في غرفة المعيشة للأولاد، يجب أن يتوفر ركن يمكنهم الجلوس به.. وهكذا، وبناء على احتياجاتك ابدأ التخطيط.

اختارينقطة معينة كمحور للغرفة، وابدأ في اختيار وتنظيم بقية أثاث الغرفة بناء عليها، هذه النقطة عادة ما تكون مكان التلفزيون والمكتبة. حجم الغرفة هام جداً، فلا تختاري أصغر الغرف للمعيشة وتتركي مساحات كبيرة من البيت للاستقبال، فلا تنسي أن غرفة المعيشة تستخدم أكثر ويمكنك أيضاً استقبال أفراد العائلة والأصدقاء المقربين فيها. اختاري ألوان عملية.. فعند اختيار ألوان الفرش عليكِ مراعاة إذا كان لديكِ أطفال عندها اختاريلون لا يتأثر بالبقع سريعاً.

اجل اختيار لون الجدران بعد اختيار الأثاث، فتنسيق الدهان أسهل من اختيار أثاث يتماشى مع الجدران. (اقرأي أيضا :بالصور: 15 فكرة لتغيير ديكور منزلك ) اختاري أقمشة تحتمل الاستخدام المتكرر وسهلة الغسيل سواء في الفرش أو الستائر أو السجاد، وابتعدي عن الأقمشة الحساسة التي تحتاج عناية خاصة. اختاري أرائك وكراسي قابلة للفك، ويفضل الأنواع التي تحتوي على شلت مزودة بسحاب أو شريط لاصق. لا تختاري قطعاً كبيرة جداً أو كثيرة من الأثاث تلتهم مساحة الغرفة بالكامل، واتركي مساحة مناسبة للحركة. لا تتركي الفوضى تسود الغرفة وتخلصي أولاً بأول من الأشياء التي لا تستخدميها. اختاري طاولة عملية وحجمها كبير لوضع كل الأشياء اللازمة عليها.

إذا كانت مساحتك محدودة اختاري أثاث متعدد الاستخدام، مثل المقاعد والطاولات ذات مكان للتخزين. الإضاءة في غرفة المعيشة يجب أن تكون جيدة ومتدرجة، فيجب أن تكون هناك إضاءة خافتة غير مباشرة، ومصدر أخر لإضاءة قوية. لا تنسي أن توزعي فيش الكهرباء والتليفون في جميع أنحاء الغرفة لتسهيل استخدامها. ستائر غرفة المعيشة يجب أن تكون من موديلات بسيطة حتي تكون أسهل في الفك والغسل والتركيب. أما أخر نصيحة مني إليكِ.. اختاري دائماً ما يروقك أنتِ، ولا تخافي من الاختيارات غير السائدة، لأن في النهاية بيتك يعكس شخصيتك أنتِ.

7 قواعد أساسية في ترتيب أثاث غرف المعيشة

1-أوجد نقطة محورية ضمن الفراغ، واجعل توزيع الأثاث حولها بشكل أساسي، غالبا ما تكون هذه النقطة في الديكور الداخلي، المدفأة، التلفاز، إطلالة ما تستمتعين بقضاء وقتك تتأملين بها مع فنجان القهوة الصباحي.

توزيع مريح للأثاث ضمن غرفة المعيشة بألوان أنيقة وجذابة

2-توزيع الأثاث بشكل يسمح للأشخاص بالتواصل مع بعضها البعض دون الحاجة للصراخ أو الصوت العالي، وإن كان غرفة معيشتك بمساحة كبيرة، أوجدي مناطق خاصة بالمحادثة والتفاعل.

ديكور غرفة معيشة أنيق ومريح بالألوان الترابية

3-لا تنس حركة المرور بين الأثاث، عليها أن تكون مريحة، وآمنة، لذلك عليك توزيع أثاث غرفة المعيشة بشكل يسمح للحركة منها وإليها.

طاولة المنتصف على مسافة قريبة ومريحة للاستخدام

4-ابعد الأثاث عن الاتصال المباشر مع الجدران، حتى في حال غرف المعيشة الصغيرة، حيث يعد ملامسة الأثاث للجدران من أكبر الأخطاء التي يرتكبها الأشخاص في ديكورات غرفة معيشتهم وأكثرها شيوعا.

ديكور غرفة معيشة يتوزع فيها الأثاث بشكل مريح

5-عليك باختيار تصاميم أثاث بأحجام تتناسب مع مساحة غرفة المعيشة، يفضل أن تحصلي على رسم للمكان وتحاولي توزيع الأثاث بأكثر من طريقة قبل شرائه والتورط به ضمن فراغ لا يمكن استيعابه.

أثاث غرفة المعيشة على مسافة من الجدران

6-اختيار طاولات القهوة بحذر، فهي تعتبر من قطع الأثاث الأساسية في ديكورات غرف المعيشة، تذكري دوما أن ارتفاع هذه الطاولات يجب أن يكون أقل قليلاً من ارتفاع الكنب المجاور، وأبعاد هذه الطاولة تعادل نصف الكنب إلى الثلثين تقريبا. كما ويجب أن يكون الأشخاص الذين يجلسون حولهم قادرين على وضع مشروب أو التقاطه دون الحاجة إلى النهوض من مقعدهم.

غرفة معيشة مودرن يتوزع فيها الأثاث بشكل متقارب ومريح

7-تأكد دوما من استخدام جميع القياسات المناسبة، للأثاث، وأبعاد الغرفة، حتى لا تواجهي أي مفاجآت غير مرحب بها عند وضع الأثاث في الغرفة.

هذه هي أغلى 7 علامات تجاريّة للأثاث في العالم

  1. French Heritage
  2. Christopher Guy
  3. Henkel Harris
  4. Fendi Casa
  5. Kartell
  6. Boca do Lobo
  7. Edra

أكثر مستلزمات غرفة المعيشة أهمية  :

السرير

أغطية الأثاث

طاولات

كراسي

ستائر

طاولة تلفزيون

مكيف

بعض التحف لتزيين الغرفة

ما هي غرفة المعيشة المثالية؟

من منا لم يفكر طويلاً في إختيار لون أي شئ يخصنا؟ فما بالك  في لون غرفة المعيشة التي نتطلع لأن تكون محل راحتنا وإسترخاءنا؟ وتأتي هنا النصيحة الأفضل وهي أن لا تتردد في إختيار اللون الأبيض في غرفة المعيشة!

غرفة المعيشة بدون نباتات تصبح غرفة ميتة، فالنباتات كائنات تعطي طاقة إيجابية بإستمرار وتُضفي للمكان جواً هادئاً على مدار اليوم.

الكراسي ليست لزاماً أن تكون نفس النوع او اللون فكلما إختلفت وتناسقت مع الألوان المحيطة كلما أعطت جواً مرحاً و كسراً للغرفة التقليدية.

لا تتردد بوضع وسائد مختلفة الألوان على الأرائك، فهي حتماً تعطي أجواءاً جميلة

توزيع الأثاث المثالي يراعي ان يضع الناس في مقابل بعضهم البعض على أن يكونوا جميعاً في مقابل التلفاز في غرفة المعيشة التقليدية. لذلك يجب التفكير في أن غرفة المعيشة هي للعائلة والضيوف كي يتفاعلوا ويتشاركوا الأحاديث وليس التسَّمر أمام التلفاز.

لا تتردد في تنويع قطع الأثاث!! تستطيع إختيار ما بين الصخري والخشبي والزجاجي فالتنوع يكسر الرتابة ويعطي جواً طبيعياً أكثر.

كما يمكن زيارة متجر ويست الم والحصول على خصم 25% على كافة الديكور المنزلي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.