MQROO2
الموقع العربي الأول المختص بعلم النفس - تأسس عام 2011

طريقة زراعة الصبار Aloe Vera في المنزل

0

تشتهر زراعة نبات الصبار في المنازل للعديد من الأسباب حيث تضيف أوراقه الجذابة اللامعة لونًا لطيفًا في التراس أو في حديقة المنزل فضلًا عن سهولة انباته وأيضًا العناية به والاهم من ذلك أن بعض أصناف الصبار له فوائد طبية عالية حيث يتميز الصبار أو الألوفيرا بتركيب رائع يتم استخلاص الكثير من الأدوية ومستحضرات التجميل من الجل الموجود في أوراقه!

إذا كنت ترغب في شراء نبات الصبار أو حتى زراعة البعض منه بنفسك فأنت بحاجة إلى معرفة بعض الأمور المتعلقة بزراعة الصبار قبل البدء بزراعته في المنزل أو في الحديقة الخارجية لكي لا تقع ببعض الأخطاء التي يقع بها الأشخاص الذين يزرعون نبات الصبار (الألوفيرا) للمرة الأولى وأيضًا بهدف الحصول على أقصى فوائد نبات الصبار ونموه بالسرعة القصوى.

إذا كنت ترغب بزراعة نبات الصبار aloe vera فأنت في المكان الصحيح، في هذا المقال ستجد جميع المعلومات المتعلقة بزراعة الصبار وكيفية الحصول على أقصى استفادة من نبات الصبار الموجود في حديقة المنزل، تابع القراءة حتى النهاية.!

ما هو نبات الصبار aloe vera؟

ينتمي نبات الصبار وهي سلسلة من النباتات العصارية إلى عائلة Asphodelaceae حيث تتميز معظم أصناف هذه العائلة بوريدات من أوراق سميكة وعادة ما تكون الأزهار أنبوبية الشكل وتميل إلى التجمع حول الجزء العلوي من الساق كما تختلف هذه النباتات الجذابة في اللون من الأخضر الفاتح إلى الرمادي. يمكن أن تكون أوراق الشجر أحادية اللون أو مخططة أو حتى مرقطة.

من بين العديد من النباتات في هذه السلسلة فإن نبات الصبار هو الأكثر شيوعًا يُعرف هذا بجاذبية أوراق الشجر واللحوم والصفات الطبية حيث يعد قص الأوراق وفرك الجرح بالجل طريقة شائعة لتهدئة الجلد المحروق كما أنه يساعد على تنظيف الهواء المحيط به وإزالة أي سموم.

بالإضافة إلى ذلك هناك عدد من النباتات الأخرى في السلسلة تتمتع بنفس الجاذبية، على سبيل المثال حيث تنتج أصناف الأوراق قصيرة الأوراق أوراقًا رمادية جذابة مع لمسة من اللون البرتقالي لتشبه تمامًا شكل زهور البرتقال في النبات حيث ينمو الصنف اللولبي كما يوحي الاسم بشكل حلزوني جذاب مما يضفي رونقًا وجاذبية إلى الحديقة الخاصة بك أو إلى مجموعة النباتات المنزلية.

هل يمكن زراعة الصبار بواسطة أوراقه؟

يسهل تكاثر العديد من النباتات العصارية مثل نباتات الصبار من خلال قصاصات الأوراق وبينما يجب أن تكون نباتات الصبار من بين النباتات السهلة فإن أوراق هذه النباتات تحتوي على نسبة رطوبة أعلى من النباتات العصارية الأخرى وهذا يعني أنه قد يكون من الصعب للغاية تجذير قطع الأوراق دون أن تفقد الكثير من الرطوبة وأن تفشل في ذلك وحتى إذا كانت الأوراق متجذرة فإنه نادرًا ما تنمو لتصبح نبتة مرضية وصحية لمنافسة النبات الأم.

طريقة زراعة الصبار عن طريق البذور:

إذا كنت ترغب بزراعة الصبار من خلال بذوره فيجب أن تعرف أنه نادرًا ما يكون انبات الصبار من خلال البذور ناجحًا حيث تعتبر عملية طويلة وتستغرق وقتًا طويلاً إذ تنمو معظم العصارة ببطء شديد وتتطلب البذور أيضًا ما لا يقل عن 8 ساعات من التعرض للضوء يوميًا قبل أن تنبت وقد يكون هذا صعبًا إذا لم يكن لديك إمكانية الوصول إلى إضاءة بشكل متواصل.

بالإضافة إلى ذلك لا يمكنك استخدام البذور التي يتم الحصول عليها من النباتات الموجودة في الحدائق أو التجمعات الطبيعية حيث يمكن تلقيح هذه النباتات بسهولة مع نباتات أخرى مما يعني أنه من غير المرجح أن تكون أي نباتات جديدة نسخًا طبق الأصل من النبات الأم وبدلاً من ذلك من المرجح أن يكون النبات هجينًا وسيخيب للآمال بعد الانتظار طويلًا.

كيفية زراعة الصبار (الألوة) عن طريق بذور النبتة الأم:

أبسط طريقة لزراعة الصبار هي ببساطة إزالة البذور من النبات الأم بحيث حتى النبات الموجود في البساتين والأكثر تعرضًا للتلقيح من النباتات الأخرى يمكن أن ينجح بهذه الطريقة.

بذور النبات الأم هي ببساطة نباتات صغيرة تشترك في نفس نظام الجذر مثل النبات الأم الأكبر حيث تظهر العديد من التعويضات النضرة (الجذور) في قاعدة النبات ومع نموها تعتمد هذه التعويضات على النبات الأم للحصول على المياه والمغذيات وتستمر هذه التبعية حتى تشكل هذه البذور نظام الجذر الخاص بها ولا تنتج النباتات تعويضات حتى يبلغ عمرها بضع سنوات. من المرجح أن تنتج النباتات الأكبر سنًا والأكثر صحة صغارًا من العينات الأصغر سنًا.

لتشجيع نمو هذه التعويضات ضع النبات في وعاء خفيف حيث يساعد تطبيق جرعة من الأسمدة النضرة في الربيع أو أوائل الصيف أيضًا على تشجيع تكوين هذه الجذور.

بمجرد أن تبدأ الجذور في الظهور اسمح لها بالنمو حتى تكبر بما يكفي للانفصال حيث يعتمد حجم هذه الجذور عند فصلهم على نوع النبات الذي تقوم بزراعته وبشكل عام حاول الانتظار حتى يصبح الإزاحة على الأقل خمس حجم النبات الأم وأن يكون لديها عدة مجموعات حقيقية من الأوراق حيث تحتاج هذه التعويضات إلى 3 أوراق على الأقل لتتمكن من البقاء على قيد الحياة ويمكنك إزالة الجذور من النباتات الأم القديمة أو الكبيرة عندما يكون حجمها أصغر من خُمس حجم النبات الأم طالما أنها تحتوي على أوراق كافية للبقاء على قيد الحياة.

كيف تقوم بفصل هذه الجذور عن نبات الصبار الأم؟

بمجرد أن تصبح هذه الجذور كبيرة بما يكفي فإن فصلها عن النبات الأصلي يعد عملية مباشرة وسوف تحتاج إلى نبتة صحية وسكين حاد وأواني الحضانة بحجم 4 بوصة وتربة تأصيص نضرة.

لفصل هذه التعويضات قم بإزالة التربة من حول قاعدة الإزاحة، خذ الوقت الكافي لإلقاء نظرة على النقطة التي يتصل فيها الإزاحة بالنبات الأصلي. أنت تحاول تحديد أفضل مكان للقطع لإزالة الجذر وعند فصله يجب أن يكون للجذر نظام جذر كامل متصل به حيث تعتمد عليه في النمو وبدون جذور من غير المرجح أن تنجو.

إذا وجدت صعوبة في رؤية الجذر فلا تخف من إخراج النبات من الأصيص حيث يمكّنك هذا من فحص نظام الجذر بشكل أفضل وتحديد مكان إجراء الشقوق اللازمة وبعد فصل الجذر عن النبات الأم افحص نظام الجذر وأوراق الشجر للنبات الأم وقم بإزالة أي مادة ميتة أو بنية اللون قبل إعادة زراعتها لوحدها.

استخدم سكينًا حادًا ونظيفًا لقطع الجذر الجانبي عن النبات الأم وإذا كانت جذور الإزاحة متشابكة مع جذور النبات الأم فافصلها برفق ثم ازرع الجذر في إناء بحجم 4 بوصة مملوء بمزيج تأصيص جاف أو عصاري أو صبار وإذا لم يكن لديك أي تربة نباتية يمكنك صنعها بنفسك، املأ الأواني بتركيبة تتكون من جزء واحد من التربة المعبأة في التربة وجزء واحد من الرمل وامزج المواد معًا جيدًا فهذا يخلق مزيجًا جيدًا من القدر، وقم بالزراعة وكأنك تزرع نبتة أكبر.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.