MQROO2
موسوعة عربية عامة، ثقافية وعلمية. تأسست عام 2011

نصائح من أجل الدراسة في تركيا

3

الوقت المقدر للقراءة 9 دقائق

تركيا من أنسب الدول للدراسة

تتمتع و تتميز تركيا بموقعها الاستراتيجي الفريد عند ملتقى الطرق بين الشرق والغرب، حيث تتربط تركيا بعشرة آلاف السنين من التاريخ . كما أنها تتمتع بقدر واسع من التنوع المناخي والجغرافي لكونها جزءاً من أسيا وأوروبا على حد سواء. وبفضل هذا الموقع فقد كانت تركيا ومازالت مركزاً تجارياً هاماً تقع على خط سير طريق الحرير والتوابل، وهي أيضًا  خيار و وجهة مثالية للطلاب الاجانب  الذين يريدون  في الدراسة في الخارج.

واليوم من الممكن و السهل جدا  أن يرى أي شخص بسهولة آثار الثقافات المختلفة في جميع انحاء البلد بما في ذلك تلك المناطق النائية البعيدة.

ومنذ ان  تأسست تركيا ك دولة مستقلة عام 1923، فقد سجلت تركيا خطوات ناجحة في سبيل  تأمين و توفير الرفاهية للشعب ضمن إطار النظام الاقتصادي الحر و علاقاتها الدولية والعلاقات التجارية القائمة مع الدول الغربية.

لماذا تعتبر تركيا كوجهة دراسية مفضلة للطالب العربي ؟

بداية ً أول ميزة تتمتع بها تركيا هي أنك تستطيع سماع الأذان في أثناء قيامك بالتجول في شوارع اسطنبول. أو ايضا أثناء جلوسك في المنزل. أصوات الأذان تصل إليك في كل مكان، هل تعلم أن عدد المساجد في ولاية اسطنبول فقط قد تخطى حاجز ال 4000 مسجد .
و بالعموم نستطيع ان نستنتج من ذلك أن تركيا هي دولة تتمتع ذات طابع اسلامي متحضر، وأغلب شعبها هم مسلمون عاداتهم و تقاليدهم قريبة جدا من عادات وتقاليد دولنا العربية.اضافة إلى ذلك فأن الطالب العربي لا يشعر بالوحدة أبدا وهو يعيش في تركيا. و ذلك ب سبب الأجواء في تركيا التي تجذبك للقيام ب للاختلاط بالناس.
و بجانب ذلك فإن تركيا يعيش بها أكثر من 5 مليون عربي من كل الجنسيات. لذلك من السهل عليك التعرف على أصدقاء جدد. كذلك سوف تجد في تركيا خلال رحلة دراستك هناك طلاب من كافة الجنسيات العربية متعددة داخل جامعتك، وعادة في الجامعات التركية يقوم الطلاب العرب بتكوين نوادي اجتماعية يمكنك الالتحاق بها للتعرف على طلاب آخرين تشاركهم اهتماماتك.

لماذا تركيا ؟

إذا قمتم بسؤال طلاب عرب  يقومون بالدراسة في تركيا، ما هي الأسباب الرئيسية التي تجعل  الدراسة الجامعية في تركيا وجهة دراسية ممتازة أو لماذا اخترتم تركيا  للدراسة بشكل عام، فإنك ستجد العديد من الأجوبة أبرزها و أهمها:
1-كما ذكرنا سابقا ان العادات والتقاليد  الخاصة بالشعب التركي قريبة جدا لعادات و تقاليد الشعوب العربية . بدءاً  من التعامل المباشر مع الشعب التركي و انتهاء بالمطبخ  و الطبخ التركي الذي يحتوي على كل ما يناسب الطالب العربي.
 2-ايضا من احد الاسباب هو الترتيب  الممتاز للجامعات التركية سواء الخاصة أو الحكومية ، و تتميز و تشتهر  الجامعات  التركية بأنها مناسبة سواء من الناحية الأكاديمية أو من ناحية المصروفات الدراسية التي تتناسب  مع انواع ميزانية الطالب.
3-تتميز تركيا بتكلفة المعيشة  التي تناسب  جميع للطلاب  تقريبا سواء من ناحية السكن أو الأكل والشرب والمواصلات ، بل هي أفضل من دول كثيرة يتطلع الطلاب للدراسة بها.
4-  تعتبر تركيا من  احد الدول المميزة  السهلة للمعيشة بشكل عمومي ، لذلك فإنه من السهل الاستقرار فيها من أجل العمل بعد الانتهاء من مرحلتك الجامعية.

نصائح  مهمة عليك معرفتها قبل بدء الدراسة في تركيا

عزيزي الطالب , سوف نقدم لك بعض النصائح التي سوف تفيدك في رحلتك الى تركيا من اجل الدراسة  وهي كالتالي :

أولا: فكر جيداً في التخصص الدراسي الذي تود دراسته في الجامعات التركية

حقيقة  التفكير في اختيار  دراسة الفرع الجامعي البعض يفكر أكثر من ذلك، حيث اثبتت الدراسات أنه لا يشترط أن تكون الحياة العملية  للفرد لاحقا لها علاقة  بشكل مباشرة بالتخصص الدراسي الذي  قام بدراسته في الجامعة.

لذلك عند قيامك و تخطيطك باختيارك التخصص الدراسي  الجامعي يفضل أن تقوم أيضا بالتفكير في ما بعد الدراسة. حيث ينبغي  عليك  القيام بالتخطيط  الجيد للمستقبل و القيام بتحديد أهداف واضحة بعد تخرجك من الجامعة، مما سوف يسهل عليك وضع خطوات واضحة و منظمة من أجل تحقيق هذه الأهداف.

يمكنك القيام باستشارة أصدقائك و الاشخاص المقربين  منك و قم ببحث بسيط عن الفرص المتوفرة للعمل لاحقا والمرتبطة بالمجال الدراسي الذي تفكر به.

 و بالتاكيد سوف تظن أن القيام بتحديد تخصصك الدراسي هو المفتاح  الاساسي و الرئيسي لمستقبل حياتك العملية أو الوظيفية، .و لكن هذا لا يعني أنه يجب عليك العمل لاحقا في مجال مرتبط بدراستك. نحن نحاول ان نوضح لك ان فكرة دراستك الجامعية سوف تستغرق منك كأقل تقدير 4 سنوات الدراسية , ومن اجل هذا سوف تجد ان التفكير في التخصص الجامعي الذي سوف تتدرسه يستحق كل هذا التفكير و التخطيط المسبق قبل التخصص في فرع ما .

ونضيف الى  ذلك  الى الاحتمالية الكبيرة بأنه لو كانت حياتك أو مسيرتك الوظيفية في المستقبل مبنية على دراستك الجامعية حاليا، فأنت بشكل أو بآخر سوف تكون من الاشخاص المميزين في مجال عملك.

ثانيا: قم بإجراء بحث عن جامعة مناسبة لك

البحث عن جامعة مناسبة لك  هذا يعني  ان تكون الجامعة مناسبة من ناحية عوامل عديدة مثل  طريقة تدريسها  و قوتها الأكاديمية، ومعاملها، و كذلك مصروفاتها الدراسية و ايضا  المكتبة المتوفرة  فيها .

عزيزي الطالب الجامعة ليست فترة عابرة في حياتك  فقط ، نحن نرى أن المرحلة الجامعية هي من أهم المراحل الحياتية التي يعيشها الطالب و الانسان . أيضا من المهم  ان يقوم الطالب بإجراء ببحث بسيط لمدة ساعتين على الأقل عن الأساتذة أو الدكاترة  الجامعيين الذين سوف يتلقى العلم على يدهم، تفقد سيرتهم الذاتية للتعرف مقدما على ما سوف يقدمونه  و يعلمونه لك.

 من المهم ايضا ان تقوم باختيار جامعة مرنة .تسمح لك بالتنقل داخليا بين كليات مختلفة او تخصصات . في أي وقت قد تفكّر في تغيير مجالك الدراسي أليس كذلك.

ثالثا: استشر أحد المرشدين أو المستشارين الأكاديميين

نحن ننصحك أيضا  بالقيام  والحصول على استشارة تعليمية من أحد المرشدين أو المستشارين الأكاديميين في الجامعة . حيث من الممكن ان يكون مستشارك الجامعي هو أحد اساتذتك الذي قاموا بتدريسك في المراحل السابقة. او ربما قد تقوم باستشارة أحد اصدقائك الذين يكبرونك سنناً . أيضا تستطيع اخذ الاستشارة من خلال بعض الشركات الاستشارية التعليمية والتي يوجد منها العديد في تركيا و الدول الأخرى .

المستشار أو المرشد الأكاديمي الذي سوف تستشيره  سوف يقوم بتقديم النصيحة لك فيما يخص المجال الدراسي الذي تفكر بدراسته أو الجامعة المناسبة لك، وسوف يقوم بتوجيه النصح والإرشاد حسب خبرته في تركيا.

رابعا: ابدأ تعلّم اللغة التركية من اليوم الأول، حتى لو كنت تخطط للدراسة باللغة الإنجليزية

في هذه الخطوة ننوه الى اهية تعلم اللغة التركية ما دمت ترديد الدراسة في الجامعة التركية بغض النظر عن اذا كنت تريد ان تدرس باللغة الانكليزية في الجامعات التركية .

حيث انه يجب أن ننوه الى ان  تعلم لغة إضافية يقوم بفتح آفاق جديدة لك، اللغة التركية سوف تكون العامل الأهم من اجل مساعدتك في التأقلم والمعيشة في تركيا خصوصا عند الرغبة في الاستقرار لاحقا سواء من اجل  للعمل أو غيره.

خامسا: اغتنم فرصة المرحلة الجامعية وشارك في الأنشطة الاجتماعية

يجب أن تتذكر دائما أن حياتك هي  عبارة عن مراحل عديدة، كل مرحلة تتميز بان  لها إيجابياتها ولها أيضا سلبياتها.
ومن أفضل إيجابيات المرحلة الجامعية هي  في توفر الوقت للقيام بالمشاركة في الفعاليات و الأنشطة الاجتماعية التي سوف تساعدك و سوف تسهم في تقوية علاقاتك الشخصية مع الناس، وسوف تساهم  أيضا و بشكل مباشر في تشكيل و تكوين شخصيتك المستقبلية.

 ننصحك ايضا  في هذه المرحلة ان تحافظ على ممارسة الرياضة ،  و القيام بتخصيص فترة قراءة  يوميا من اجل لإثراء معلوماتك وزيادة ثقافتك ومعرفتك الاجتماعية ، و لا تنسى  القيام بتنظيم صحيح ل وقتك، هذه المرحلة غالبا تسبق مرحلة العمل أو تحمّل مسؤولية تكوين أسرة لذلك ينبغي  عليك  القيام باستغلال كل دقيقة والاستمتاع بها.

ننصحكم اعزائنا الطلاب بان تقوموا باستغلال جيد لفترة الصيف (الأجازة – العطلة) لزيارة بلدكم الأم وقضاء وقت ممتع مع العائلة، أو استغلوه في تعلّم مهارات اضافية او حتى تعلم اللغة التركية بشكل افضل ، أو يمكنك استثمار الصيف من خلال  الحصول على تدريب عملي في إحدى الشركات التركية من اجل الحصول على الخبرة.

 ما هي مميزات الدراسة في تركيا؟

  1. بيئة مميزة للدراسة

    تتميز تركيا و الدراسة في تركيا بانها تقوم بتوفير رسوم الجامعات و تكلفة المعيشة في تركيا أرخص و أقل تكلفة و رسوم دراسية من معظم البلدان الأوروبية و الولايات المتحدة الأمريكية. كما و تقوم بتوفير للطلاب بيئة مناسبة ومريحة من اجل الدراسة . في تركيا تكون فرصة في القيام بخوض التجارب العصرية و التجارب التقليدية على حد سواء تحت سقف واحد في بلد أكثر أمناً واستقراراً، و يكون ذلك فضلاً عن كون لغة الدراسة في بعض الجامعات التركية هي الإنجليزية و القيام بمنح بعضها الآخر فرصة من اجل تعلم اللغة الإنجليزية من خلالها , والأهم من ذلك كله فإن الجودة الفائقة في الدراسة سوف تحضرك و تعدّك من أجل الحصول على مستقبل جيد و مرموق.

  2. بيئة تحف بالدفء والصداقة

    تقوم تركيا دائما بالترحيب بالشباب، من خلال شعبها الشاب إذ تصل نسبة الشباب التركي حوالي 31 بالمائة من سكانها . و الذين يتراوح سنهم بين 12-24 عام . كما و يتميز الشعب التركي بانه شعب مضياف يستمد هذه الميزة من تقاليده العريقة.

  3. الحياة في تركيا

    تقوم تركيا بالعمل على توفير بيئة مريحة و دافئة للطلاب . كما أن العديد من الجامعات التركية تقوم ب تقديم خدماتها الاستشارية من اجل لمساهمة في تأقلم الطلاب الأجانب على الحياة في تركيا.

  4. السكن في تركيا للطلاب الأجانب

    تعمل غالبية الجامعات التركية على توفير إمكانية السكن بجميع أنواعه, فانها توفر مساكن طلاب تملكها كل جامعة على حدة، فضلاً عن دور الطلاب . و توفر الجامعات التركية ايضاً بديل آخر للسكن ولا سيما في المدن الكبرى و هو إيجار شقق و بيوت بالاشتراك مع طلاب آخرين. حيث يتاح السكن الجامعي للطلاب الذي تختلف رسومه تبعا الى نوع الغرفة و و الى عدد الأفراد و نوع الوجبات، ومتاح أيضاً السكن الخارجي ويكون متوسط إيجار الشقة 500 ليرة تركية.

  5. الطعام الذي تقدمه الجامعات التركية

    تقوم معظم الجامعات التركية بتقديم خدمات الأكل بنوعية جيدة و بانواع و ببدائل مختلفة و متنوعة بأسعار مناسبة للطلاب . كما أن المطاعم و الكفتريات التي توجد بجانب حرم الجامعات هي خيارات أخرى للطعام خارج الجامعة فضلاً عن قيامك بإعداد الطعام لنفسك إذا كان لديك رغبة في ذلك.

  6. متوسط تكلفة المعيشة في تركيا

    المصاريف الشهرية في تركيا من اجل معيشة الطالب الأجنبي تتراوح ما بين 500:600 دولاراً أمريكياً على الأقل و يكون ذلك وفقاً لأسلوب العيش الذي يتمتع به الطالب . وتبلغ مصاريف الكتب والرسوم الإدارية ما يقارب 100-150 دولارًا أمريكيًا لكل فترة دراسية.

  7. المواصلات

    وسائل النقل العامة في الشوارع التركية متوفرة و بشكل كبير .و يكون ذلك من خلال الحافلات و مترو الانفاق و الميني باصات . و يكون هذا متوفر في المدن الكبيرة بشكل اوسع و أكبر. حيث يحق لكافة الطلاب أن يستفيدوا من تعريفات خاصة رخيصة خلال رحلاتهم داخل المدن التركية و خارجها أيضاً.

  8. البحث العلمي في تركيا

    يوجد اليوم في تركيا 70حوالي ألف باحث علمي وبإضافة البقية يزداد عدد الباحثين إلى 150 ألف, ولكن هذا العدد غير كاف, لأننا إذا مانظرنا مثلاً إلى الباحثين في ألمانيا البالغ عدد سكانها نحو 82.5 مليون نسمة نجد أن هذا العدد يشمل ما يتجاوز الـ 500 ألف باحث.ومن الجدير بالذكر أنه قد زادت تركيا من ميزانية البحوث و الدراسات العلمية إلى 8.5 مليار ليرة في عام 2009 وبالتالي أصبحت تركيا من أسرع دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الدولية في مضاعفة مخصصات البحوث والدراسات العلمية.

  9. مستوى عال من الجودة في الدراسة

    تتميز الدراسة في تركيا بجودة تدريسية عالية و بكادر التدريس لدى الجامعات التركية عالماً كبيراً من الفرص من اجل الحصول على المهارات التي تحتاج إليها من اجل الحاق و معاصرة بعصر العولمة. حيث أن جامعات تركيا تحتوي على أفضل الدكاترة في جميع التخصصات الدراسية ، و من جميع الجنسيات حول العالم.

  10. الجامعات التركية والاعتراف بها

    تعتبر الجامعات التركية من حيث الدرجات و من حيث الشهادات الجامعية الممنوحة من الجامعات المعترف بها في معظم أنحاء العالم, و تستطيع التوصل إلى المزيد من المعلومات عن الاعتراف بالدرجات والشهادات التركية من خلال القيام ياستشارة الجهات التعليمية المختصة في بلدك.

  11.   أحرام جامعية عصرية وإمكانيات فريدة

    الأحرام الجامعية في الجامعات التركية تشتمل على مكتبات و على مختبرات علمية حديثة و متقدمة تستطيع ن خلالها القيام بإجراء البحث والدراسة فيها من اجل التوصل إلى الجوانب المختلفة من المعلومات كما سوف تتمتع بكونك طالباً في الجامعات التركيا عن طريق منشآت رياضية واندية و منشآت ثقافية و وسائل ترفيهية متعددة.

  12. التنوع الثقافي في تركيا

    يعتبر التنوع الثقافي غناء و ثروة . سوف تجد في تركيا الشرق و في تركيا الغرب في حُلة واحدة تتمازج فيها ميزات قارتي آسيا و قارة أوروبا، فضلًا عن التنوع الثقافي بين الطلاب الاجانب في كل جامعة من جامعات تركيا ، حيث تضم ال جامعات في تركيا على آلاف الوافدين من جنسيات و اوطان مختلفة.

3 تعليقات
  1. تعرف على تكاليف الدراسة في الجامعات التركية - موسوعة مقروء التعليمية

    […] نصائح من أجل الدراسة في تركيا […]

  2. تعرف على افضل الوظائف المتاحة للأجانب في تركيا - موسوعة مقروء التعليمية

    […] نصائح من أجل الدراسة في تركيا […]

  3. الرواتب و الأجور الأفراد في تركيا - موسوعة مقروء التعليمية

    […] نصائح من أجل الدراسة في تركيا […]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.