MQROO2
الموقع العربي الأول المختص بعلم النفس - تأسس عام 2011

الاستثمار في العملات الرقمية والمشفرة

0

ماهي العملات ؟

النقد أو العملة هي وحدة التبادل التجاري،  التي تتنوع و تختلف من دولة إلى أخرى، وتشكل العملة شكل يسهل التبادل التجاري بالمقارنة مع الأسلوب التبادلي القديم القائم على تبادل السلع مباشرة، كما يأتي معنى كلمة العملة من كلمة التعامل،كما  ويقصد بها  ايضا شكل المال الذي يتم التعامل التجاري به، ويمكن تداول هذه العملة مع عملات أخرى في سوق الصرف الاجنبي.

العملات الورقية

العملة الورقية هي العلة و  العطاء القانوني الذي ياخذ قيمته من الحكومة المصدرة له .بدلا  من  سلعة ما أو بضاعة. قوة الحكومة و هي التي تثبت قيمة العملة الورقية وهي المفتاح في هذا النوع من المال. تستخدم معظم البلدان حول العالم. حيث  يكون  نظام العملة الورقية لشراء السلع والخدمات والاستثمار والادخار حيث قامت العملات الورقية بإستبدال الذهب وغيرها من النظم القائمة على السلع في تأسيس قيمة المناقصة القانونية.

كيف نشاة العملة الورقية ؟

كانت بداية العملة الورقية في الصين حيث بدات مقاطعة سيشوان  بإصدار أوراق نقدية خلال القرن الحادي عشر. في البداية كان يمكن استبدالها الحرير أو الذهب أو الفضة. لكن في نهاية الامر,اصبح  كوبلاي خان رئيس  السلطة وأنشأ نظام العملة الورقية خلال القرن الثالث عشر. يقول  المؤرخون أن هذه الأموال ساهمت في سقوط الإمبراطورية المغولية مع الإنفاق المفرط والتضخم المفرط في جذور تراجعها.

استخدمت العملة الورقية ايضا في اوربا , كما واعتمدتها ايضا اسبانيا و السويد وبولندا ايضا .  ولكن بسسب فشل النظام في السويد تخلت الحكومة عنه في نهاية المطاف من وذلك من اجل معيار الفضة .

بعض ايجابيات وسلبياات  استخدام العملة الورقية

·  القيمة . النقص/الندرة: النقود الورقية لا تتاثر  بعامل الندرة أو النقص مثل الذهب حيث أنه محدود.

·  تكلفة:  بالامكان انتاج النقود الورقية بأسعار معقولة أفضل من المال القائم على السلع.

·  استجابة: النقود الورقية تزود الحكومات  والمصارف المركزية المرونة اللازمة لمعالجة الأزمات الاقتصادية.

·  تجارة العالمية:كما يمكن اسخدام  العملة الورقية في الدول حول العالم و الذي  يجعلها عملة مقبولة في التجارة الدولية.

·  سهولة: على عكس الذهب، لا تعتمد النقود الورقية على الاحتياطيات المادية التي تتطلب التخزين والحماية والمراقبة وغيرها من المطالب المكلفة.

  • ليس لها قيمة جوهرية:حيث ان العملة الورقية لا تحمل  أي قيمة جوهرية،مما  يسمح لهذه  للحكومات بإنشاء الأموال من لا شيء. وهذا  الأمر الذي قد يؤدي إلى تضخم شديد وانهيار اقتصادها ..
  • خطر تاريخي: من الناحية التاريخية، أدى تنفيذ أنظمة العملات الورقية في العادة إلى انهيار مالي. مما يشير إلى أن استخدامها يمثل بعض المخاطر.

الفرق بين العملة الورقية والعملة الرقمية

العملة الورقية والرقمية تمتلك بعض اوجه الاشتراك .حيث كلاهما لايدعم أي سلعة مادية .وهنا تعد نقطة الالتقاء بينهما حيث أن البنوك المركزية  والحكومات تسيطر على الأموال الورقية بينما العملات الرقمية لامركزية  لها ويرجع ذلك بحد كبير إلى دفتر رقمي موزَّع يسمى البلوكشين / Blockchain.

حيث ان ابرز هذه الاختلافات الموجودة بين نظامي هاتين العملتين هي الطريقة التي يتم بها إنشاء هذه الأشكال من النقود .ومعظم العملات الرقمية لديها إمداد محدود ومسيطر عليها. بينما الأموال الورقية يمكن للبنوك أن تخلقها من لا شيء وفقا لحكمها على الاحتياجات الاقتصادية للبلد.وباعتبار بانها رقية على خلاف العملات الاخرى  مما يجعلها لا تملك نظير مادي .و لاحتى حدود الذي يجعلها اقل تقييد من العملات العالمية .كما انه لايمكن استردادها بعد الدفع والارسال بتاتا . حيث ان طبيعة  العملات الرقيمة تجعل  امر تتبعها صعبا  بالمقارنة مع نام العملات الورقية .كما انه  من الجدير بالذكر أن سوق العملات الرقمية أصغر حجمًا بكثير وبالتالي فهو معرض بشكل اكبر  للتقلبًات  من الأسواق التقليدية. وربما كان هذا أحد الأسباب التي جعلت العملات الرقمية غير مقبولة عالميا حتى الآن. ولكن مع نمو الإقتصاد الرقمي ونضوجه من المرجح أن تقل هذه التقلبات.

ماهي العملات المشفرة ؟

لعملة المشفرة والتي هي  عملة رقمية قائمة على تقنية “البلوكتشين” (سلسلة الكتل) التي تسمح بتشفير المعاملات؛ مما يجعلها أكثر أمانًا وتنظيمًا ليس الا ..

حيث  ان  العملات المشفرة لا تخضع للأنظمة المالية و لا حتى المصرفية التقليدية، و بالتأكيد انها مختلفة عن العملات العادية، ومع ذلك تظل أصولا يمكن شراؤها وإعادة بيعها؛ وفي حالة العملات الافتراضية الأكثر شيوعًا يمكنك استخدامها لإجراء المعاملات تماما كما هو الحال في النقد الحقيقي ..

المزيد من المشاركات

وفي عام 2009 أطلقت العملة المشفرة الأولى والأكثر شهرة “بتكوين” التي صممت من قبل  ساتوشي ناكاموتو، وهو شخصية لا يعرف أحد عنها شيئًا. ويقول البعض إن ناكاموتو في الحقيقة هم  مجموعة من الأشخاص استخدموا اسمًا مستعارًا لإخفاء هويتهم . ومن المتداول انه من احد الاسباب الرئيسة لانشاء  البتكوين والعملات الرقمية الاخرى التي تلتها هو لتوفير طريقة دفع بديلة . حيث انه تختلف قيمة العملات المشفرة  فبعضها قيمتها تصل لاقل من سنت واحد  وبعضها الاخر تصل قيمته لاكثر من عشرات  الاف  من الدولارات .

ماهي اهم  الفروق بين العملات الرقمية و العملات المشفرة  ؟

من اهم  هذه الاختلافات و الفروق بين هاتين العملتين هي جهة الاصدار:

 .حيث ان ا لعملات المشفرة تعد من   أحد أوجه العملات الرقمية. ظهرت هذه العملات المشفرة  في أسواق المال منذ قرابة 10 سنوات، كما وظهرت بشكل واضح خلال السنوات الثلاثة الأخيرة بقوة، ومن أبرز نماذجها بيتكوين، وإيثريم، وبينانس كوين، وكاردانو، ودوج كوين..

 حيث تعد هذه العملات المشفرة  غير خاضعة للتنظيم من الجهات الرسمية .وذلك لانها لا تصدر بواسطة البنوك المركزية مثل غيرها من العملات وانما يتم الحصول عليها من خلال الية التعدين .تعتمد الية التعدين على  المعادلات المحاسبية المعقدة والصعبة  و العمل على حلها.العمل على حل هذه المعادلات الصعبة يكون من خلال اجهزة كمبيوتر حديثة ومتطورة , حيث انها تستخدم ايضا لادارة انشاء وحدات العملة الجديد والتحكم بها وتنظيمها . تتضمن هذه العملية التاكد والتحقق من صحة المعلومات واضافة سجلات العام باستخدام الية البلوك شين .

ومن الجانب الاخر,يتم اصدار العملات الرقمية بواسطة البنوك المركزية و تكون خاضعة لتنظيم السلطة والدول .ويكون ذلك وفقا للسياسات النقدية والاتساق مع السياسات المالية .حيث تسمى العملة الرقمية في البنوك المركزية CBDC ..

وفي إطار التنظيم المركزي فيكون للعملة الرقمية سجلا إلكترونيا .لتمثيل الشكل الافتراضي للعملة الورقية للدولة، .وتكون على غرار العملات الورقية التي تحمل رقما تسلسليا مميزا، لمنع تزويرها أو إتاحة إمكانية تتبعها.

وجه الاختلاف الثاني هو المحدودية :

يرصد ألبرتو مونيوز كابانيس ، .الأستاذ في قسم الاقتصاد التطبيقي و الإحصاء في الجامعة الوطنية للتعليم عن بعد (UNED)،. أحد أبرز الاختلافات هي الكمية التي يمكن إصدارها.

يشير كابانيس في مذكرة نشرها بنك “BBVA” الإسباني .إلى أن العملات الرقمية يمكن أن تصدرها البنوك المركزية بلا حدود وفقا لمعطيات الأداء الاقتصادي لكل دولة.كما ويضيف كابانيس الى انه في حين ان العملات المشفرة قد تكون كلفتها النقدية محدددة مسبقا . فلن يتجاوز اصدار البيتكوين 21 مليون وحدة ..

ويقترب إجمالي قيمة العملات المشفرة في العالم والتي يتجاوز عددها 5300 عملة من نحو تريليوني دولار. كما

ثالثا المخاطر : تكشف تداولات العملات المشفرة على  أنها تذبذبة جدا ما بين الارتفاع  في القيمة والهبوط بنطاق كبير خلال مدة زمنية قصيرة جدا ، و يعود ذلك نظرا لاعتمادها على السعر الذي يحدده العرض والطلب  عليها فقط و ايضا بانها غير مدعومة من جهات حكومية رسمية .وهو ما يعكس مستوى مخاطر مرتفع، بحسب ما تقول ناتاليا إسبانيول ، الخبيرة الاقتصادية في BBVA.

ثالثا مشروعية  الانشطة :

 حيث  تواجه العملات المشفرة انتقادات كثيرة  ترتبط بسهولة استخدامها في أنشطة غير قانونية مثل تجارة المواد المخدرة الممنوعة دوليا  وغسيل الأموال واختراق العقوبات الدولية، وبا لاضافة  إلى جانب ضعف البنية التحتية . كما لكونها لاتصدرها أي سلطة مركزية او حكومة  حيث يعتبرها البعض محصنة ومحمية ضد تدخل الحكومة او حتى التلاعب بها حيث يتعامل بها البعض كاداة تحوط ضد التضخم ..

في حين الاخر ، حيث  أن العملات الرقمية التي تخضع لتسلسل مميز ورقابة مركزية يمكن تتبع أنشطة توظيفها، ورصد المعاملات غير المشروعة.

وبشكل عام حدد بنك التسويات الدولية (BIS) حزمة خصائص لعملات البنوك المركزية الرقمية، تشمل أن يكون المبلغ المحول هو القيمة التي يتم الحصول عليها عند الاستلام، وقبولها وإتاحتها لجميع أنواع المعاملات عبر الإنترنت وغير المتصلة بالإنترنت على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع . وأن تكون ايضا  تكلفتها منخفضة وتقريبا صفرية في لحظات الإنشاء والتوزيع النهائي للمال، مع وجود نظام آمن ومرن في جميع الأوقات ضد الهجمات الإلكترونية المحتملة أو فشل النظام أو الاضطرابات. ومن ضمن خصائص هذه العملات الرقمية هي ان تكون قابلة للتشغيل بين الانظمة المصرفية المختلفة والمتنوعة  . على الرغم من انها قويةوقانونية بسبب دعم البنك المركزي لها . .

اخيرا نصل الى رابعا والاختلاف الاخير بين العملات الرقمية والعملات المشفرة وهو قطار العملات الرقمية المركزية ينطلق :

 بدأت العديد من  البنوك المركزية بدأت خططها  بتهيئة الأسواق لاستقبال عملات مشفرة رسمية مضمونة مركزيا،و ذلك  من أجل عدم ترك الساحة للعملات المشفرة الصادرة عن الشركات والمؤسسات الخاصة فقط . حيث وتعد كمبوديا  دولة صغيرة تقع في جنوب شرق اسيا  من اول من قاد العالم وارشده على اطلاق العملات الرقمية تحت مسمى باكونج . وخلال فترة شهر ابريل أي شهر نيسان  الماضي قامت دولة الصين بالاعلان عن اطلاق  عملة رقمية مدعومة بتقنية البلوك تشين . مع خطط تعبر عن طموحه في توسيع نطافات استخدام اليوان الرقمي و عم خفض كمية العملة المادية المتاحة في السوق ..

قال بنك الشعب (البنك المركزي) الصيني، في أوائل هذا الشهر إنه يختبر إمكانية استخدام اليوان الرقمي للمدفوعات عبر الحدود، وتم تجريب اليوان الرقمي منذ العام الماضي في عدة مدن في الصين . كما يوجد اقتصادات عديدة كبرى مثل الهند وباكستان تستعد لاستكشاف والقيام بخصوة مماثلة . حيث  وبدأ بنك اليابان المركزي تجارب لدراسة جدوى إصدار عملته الرقمية الخاصة.

فيما أعلنت السلطات البريطانية عن احتمالية إصدارها عملة رقمية جديدة، وقال وزير الخزانة البريطاني، ريشي سوناك، إنها قد تسمى “بريتكوين . كماا وأكد بنك إنجلترا أن العملة الجديدة، إذا تم تمريرها، ستكون شكلا جديدا  و مطورا من النقود الرقمية لتستخدمها الأسر والشركات جنبًا إلى جنب مع الودائع النقدية والمصرفية، بدلا من استبدالها..

وعلى صعيد الاتحاد الأوروبي، دعا وزير المالية الألماني أولاف شولتز. لإطلاق عملة رقمية أوروبية مشتركة،. وأن ألمانيا ستدعم بشكل بناء العمل الذي يقوم به البنك المركزي الأوروبي بهدف إنشاء عملة يورو رقمية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.